أخر الاخبار

الاعلان الرسمي عن أضخم مسابقة لتعيين30 ألف مدرس سنوياً لمدة 5 سنوات


 "اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والسيد أحمد كجوك نائب وزير المالية للسياسات المالية، والدكتور إيهاب أبو عيش نائب وزير المالية للخزانة العامة".

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول "استعراض مشروع موازنة العام المالي القادم 2022-2023".

ومن ابرز ما جاء بالاجتماع
هو الموافقة علي إجراء إعلان لتعيين 30 ألف مدرس سنوياً لمدة 5 سنوات، وذلك لتلبية احتياجات تطوير قطاع التعليم بداية من موازنة العام 2022-2023 حيث من المتوقع ادخال 150 الف معلم للمنظومة التعليمية خلال 5 سنوات

 تصريحات  أخري
وقال مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، إنه سيتم فتح باب التعيينات لقبول معلمين جدد قبل بداية العام الدراسي الجديد، عقب انتهاء جهاز التنظيم والإدارة من إعداد التقرير النهائي باحتياجات الوزارة من المعلمين.
حا أنه سيتم الإعلان عن المسابقة رسميا يوليو المقبل على بوابة الوظائف الحكومية، تنفيذا لقانون الخدمة المدنية ولائحته التنفيذية التي ينص على أن الإعلان عن الوظائف الحكومية لا بد أن تكون من خلال مسابقة عامة والإعلان عنها في شهري يناير ويونيو.
حيث سيتم إدراج تعيينات المعلمين الجدد ضمن الموازنة العامة للعام المالي الجديد يوليو المقبل، مؤكدا أن سيتم وضع الأولوية لاحتياجات الوزارة لمعلمي المواد الأساسية والمرحلة الابتدائية.

وأكد وزير التعليم، أن عجز المعلمين في طريقها للحل، وأنه سيتم وضع نظام للتعيينات لا يشوبه شائبة من مجاملة أو واسطة، أو أي شيء غير المهارة، مردفا: «لا نستطيع التضحية بجودة التعليم، والقانون هيحكمنا»، مؤكدًا أن المعلمين الجدد سيكونون جاهزين في بداية العام الدراسي الجديد 2022/2023.
واكد وزير التربية والتعليم ان اول دفعة من المعلمين الجدد ستكون قبل بداية العام الدراسي الجديد 2022 خلال الصيف المقبل
ومن الجدير بالذكر
عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً، منذ اسابيع قليلة ؛ لمتابعة الإجراءات المقترحة لسد عجز أعداد المعلمين بمختلف المدارس، وذلك بحضور الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، والدكتور صالح الشيخ، رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، والدكتور رضا حجازي، نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين.
وخلال الاجتماع، تم استعراض الوضع الحالي فيما يتعلق بالعجز في أعداد المعلمين، والاحتياجات الفعلية المطلوبة لسد هذا العجز، موزعة على مراحل التعليم المختلفة، أخذاً في الاعتبار أيضاً الزيادة المتوقعة في أعداد الطلبة على مدار السنوات الخمس المقبلة، وتعويض أعداد المعلمين الذين يُحالون إلى المعاش.
وفي ختام الاجتماع، وجه رئيس الوزراء بسرعة الانتهاء من وضع خطة تنفيذية يتم تطبيقها على مدار خمس سنوات؛ لسد العجز في أعداد المعلمين، مع تطبيق أقصى آليات الحوكمة فيما يخص اختبارات اختيار المعلمين، والمعايير المنضبطة المطلوب توفرها في المتقدمين تحت إشراف الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة.




تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -